بكين في 28 مايو /قنا/ أعلن اليوم عن إلقاء القبض على أكثر من 170 لص مقابر ونجاحها في استرداد 1168 قطعة أثرية تاريخية.
وقالت وزارة الأمن العام الصينية، إن قيمة القطع الأثرية المنهوبة تقدر بأكثر من 500 مليون يوان (80 ) مليون دولار أمريكي، حيث تم استردادها في أكبر ضربة من نوعها ضد الجريمة وبمشاركة أكثر من 1000 رجل شرطة.
وأضافت الوزارة، أنه يشتبه بقيام لصوص المقابر بحفريات غير قانونية في"نيوخهليانغ"، موقع من العصر الحجري الحديث في مقاطعة لياونينغ بشمال شرقي البلاد، حيث ألحقت أنشطتهم أضرارا جسيمة بالموقع.
وتشمل القطع الأثرية المستردة التنين اليشمي الملتف أحد أقدم التماثيل المعروفة للطوطم الصيني.
وذكرت الشرطة، أن لصوص المقابر الذين ينتمون إلى 10 عصابات لديهم تقسيم واضح للعمل يغطي العملية كلها من الحفر إلى المبيعات.
وقال تساي بينغ هوي ضابط الشرطة "تباع قطع أثرية في غاية السرعة ويتم تناقلها بشكل متكرر في وقت قصير".
ويشتبه بتورط أربعة علماء آثار في المشاركة في سرقة المقابر وبيع القطع الأثرية المنهوبة.
ويساعد تجار التحف الذين لديهم رخصة أو محلات تجارية في الحفريات للبحث عن التحف ومبيعاتها فورا في مكان الحفريات.