الدوحة في 29 مايو /قنا/ أصدرت اللجنة العليا للمشاريع والإرث بيانا رسميا اليوم أكدت فيه أن : "هدفنا من استضافة بطولة كأس العالم لكرة القدم هو استثمار قوة هذه الرياضة في توحيد الشعوب وإظهار الشغف الذي تحمله منطقتنا لكرة القدم للمشجعين والجماهير من أنحاء العالم".
وأضافت اللجنة العليا للمشاريع والإرث :"نحن نشارك الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) رؤيته بأن لكرة قدرة استثنائية على توحيد الشعوب، كما نعتقد بأن حدثاً عالمياً بهذا الحجم لابد من استثماره في تحقيق التغيير الإيجابي وما نزال عند قناعتنا بهذه المبادئ .ونحن ماضون قدماً في تنفيذ خططنا التي تهدف لتنظيم بطولة ناجحة لكأس العالم لكرة القدم تترك إرثاً طويل الأمد يستمر حتى ما بعد 2022".
وذكرت اللجنة العليا للمشاريع والإرث في البيان: "نود التأكيد على أننا تعاونا بشكل كامل مع كل التحقيقات المتعلقة بعملية التصويت على استضافة بطولتي كأس العالم لكرة القدم 2022/2018 وسنستمر في التعاون معها متى طُلب منا ذلك إذ أننا التزمنا خلال تقديم ملفنا بأعلى المعايير الاخلاقية والمهنية".