الدوحة في 29 مايو /قنا/ حقق فريق الجيش لقب مسابقة كأس سمو الأمير المفدى لكرة السلة للمرة الأولى في تاريخه، بعد فوزه على السد (80- 70) في المباراة النهائية التي جرت بينهما مساء اليوم على صالة علي بن حمد العطية بنادي السد.
جاءت فترات المباراة الأربع بواقع نتائج (12 - 20 ، 28 - 38 ، 59- 15 ، 80- 70).
وكان الجيش قد تأهل إلى الدور النهائي بتخطي عقبة الريان (2- صفر) في الدور نصف النهائي بواقع (104-80) و(80 -71)، فيما تأهل السد بتخطي عقبة الغرافة (2-1) بواقع نتائج (63-80) و(77-70) و(57 -55)
، وبات الجيش خامس فريق يحرز لقب مسابقة كأس الأمير بعد الريان والسد وقطر والغرافة.
ويملك الريان الرقم القياسي في عدد مرات الفوز باللقب برصيد 8 مرات، فيما حصل كل من السد وقطر على اللقب مرتين والغرافة والجيش على اللقب مرة واحدة.
وكان الموسم 2015 قد شهد تتويج فريق الغرافة بلقب كأس قطر بعد فوزه على الجيش (65 - 57) في المباراة النهائية، فيما حصد الريان لقب بطولة الدوري بعد فوزه على الجيش (78 - 74) في المباراة النهائية.
لشبونة في 29 مايو /قنا/أكد بيدرو باسوس كويلهو رئيس الوزراء البرتغالي،أن بلاده ستواصل دعم جهود تونس في إرساء دعائم اقتصاد قوي و مكافحة "الارهاب" .
جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي المشترك بين رئيس الوزراء البرتغالي ونظيره التونسي الحبيب الصيد الذي يزور البرتغال حاليا في اطار جولة اوروبية شملت حتى الأن كلا من ايطاليا وبلجيكا .
وأكد كويلهو التزام بلاده بدعم جهود تونس في مكافحة "الارهاب" لافتا إلى أن الازمة الليبية كانت لها تداعيات سلبية على التنمية والوضع الأمني في تونس.
وأشار إلى،أن البرتغال التي تعد رابع مستثمر في تونس باعتمادات تقدر بنحو 1328 مليون دينار تونسي، ستكثف من مبادلاتها التجارية مع هذا البلد.
من جهة أخرى أفاد رئيس الوزراء البرتغالي بأن مرحلة جديدة من المفاوضات بين الاتحاد الأوروبي وتونس ستنطلق في أكتوبر القادم من أجل بلورة اتفاق بخصوص التبادل الحر والكامل.
من جانبه دعا الصيد المستثمرين ورجال الأعمال البرتغاليين إلى الاستثمار في تونس مؤكدا في هذا الصدد أن الوضع الأمني تحسن بشكل كبير في البلاد.
وكان البلدان قد وقعا في وقت سابق اليوم على مجموعة من اتفاقيات التعاون وذلك على هامش الدورة الثالثة للاجتماع رفيع المستوى للبلدين المنعقد هنا حاليا .
وتتعلق هذه الاتفاقيات باتفاقية تعاون في مجال التكوين السياحي وبرنامج تنفيذي للتعاون في مجالات اللغة والتربية والعلوم والتكنولوجيا والثقافة والشباب والرياضة والإعلام للفترة 2015/2018 و مذكرتي تفاهم تتصل الأولى بإدخال اللغة البرتغالية كلغة أجنبية اختيارية في النظام التربوي التونسي والثانية بالمجال المالى.
كما تم توقيع بروتوكولي تعاون الأول في مجال التهيئة الترابية والثاني في مجال السلامة الغذائية وحماية المستهلك وبرنامج تعاون في مجال الرياضة وبرنامج تعاون لتنشيط الصادرات ومزيد استغلال فرص التعاون الثنائي المتاحة و بروتوكول تعاون في مجالي الصحة والصناعات التقليدية .