نفت مؤسسة الشيخ ثاني بن عبدالله للخدمات الإنسانية "راف" إشاعة توقف نشاطاتها الخيرية وإغلاقها مؤكدة أنها قامت بتطبيق بعد الإجراءات وفقا لما تقتضيه طبيعة المرحلة. وعبرت المؤسسة عن شكرها على ثقة كل من تواصل معها مستفسراً عن صحة الإشاعة من عدمها، سائلة المولى دوام الخير والنفع للناس.

وقالت راف في تغريدة من حسابها الرسمي الموثق بموقع التواصل الإجتماعي "تويتر" إنه لا صحة لما تم تداوله من إشاعات تشير إلى إغلاقها،.وجاء في التغريدة :
"لا صحة لما تم تداوله من إغلاق #راف وإنما بعض الإجراءات المتناسبة وطبيعة المرحلة نسأل الله دوام الخير والنفع للناس ونشكر ثقة كل من سأل وتواصل".
وتفاعلاً مع تغريدة "راف" أكد عدد من المغردين أن مؤسسة الشيخ ثاني بن عبدالله للخدمات الإنسانية "راف" تمثل علامة فارقة في خريطة العمل الخيري قاطبة حيث كرست أعمالها الخيرية لخدمة الإنسان والإنسانية، مؤكدين أنها من كبرى المؤسسات الخيرية القطرية، وعبروا عن أمنياتهم بإستمرارها في العمل الخير لخدمة المسلمين في مشارق الأرض ومغاربها.

جريدة الشرق